الخلاص

من اﻻفلام الجميلة التي رأيتها أكثر من مرة فيلم : “الخلاص في سجن شاوشنك ” وهو من الافلام الممتعة والتي ﻻ تمل تكرار مشاهدتها . ويحكي الفيلم باختصار عن المحاسب “اندي” المحبوس بتهمة قتل زوجته وعشيقها برغم ادعاؤه البراءة من هذه التهمه , ويبدأ الفيلم بظهور عربة السجن حاملة السجناء ويستمر في وصف حياة البطل داخل السجن ومايتعرض له من ايذاء وتحرش من السجناء الي ان يصادق “ريد” وهو مسجون له علاقات تساعده في ادخال الممنوعات للسجن , ونري البطل “اندي” طوال الاحداث وهو هادئ ومبتسم برغم المعاملة السيئة من طاقم الحراس والسجناء ولديه عزيمة وأصرار علي تطوير السجن وتحسين معاملة السجناء,حتي انه يبدأ في انشاء مكتبة بالسجن ويقوم بتعليم السجناء القراءة والكتابة , الي أن يستفيد الجنود من مهنته كمحاسب فيقوم بمساعدتهم في ملء الاقرارات الضريبية بغرض اخفاء الدخل والتهرب الضريبي ,ويصبح مشهورا بين الضباط والجنود حتي يتعرف عليه مأمورالسجن ويبدأ في أستخدام مواهبه لصالح منظومة الفساد التي يديرها ويتفنن ” اندي” في غسل الاموال لصالح المأمور, ويطلب اندي من صديقه ريد بعض الاشياء بدون معرفة السبب , الي أن تكتشف في نهاية الفيلم أن هذا السجين الهادئ الرزين كان يعمل كل يوم في حفر نفق يمتد من الزنزانة وحتي مواسير المجاري ليتمكن من الهرب , وبعد أن ينجح في الهرب لا يكتفي بذلك بل يقوم بالاستيلاء علي النقود التي أودعهافي البنوك باسم مستعار ويرسل الوثائق التي تدين المأمور والجنود بالسجن الي الشرطة التي قامت بالقبض عليهم حتي أن المأمور لم يجد وسيلة للخلاص غير الانتحار, الخط الرئيسي والمهم في القصة هو أن البطل غير راضي عن حياته في السجن ويحلم بالخروج وشراء فندق ومركب وظل طوال اكثر من عشرين عاما يحفر في نفق مستخدما آلة دقيقة لنحت التماثيل , في الوقت الذي نلاحظ فيه اليأس والخمول علي باقي السجناءومنهم من قتل نفسه بعد الافراج عنه لعدم تقبله الحياة وانسجامه مع الواقع المختلف , القصة باختصار لخصها البطل حين قال انه مشغول دائمابالمستقبل وبالحياة , وغير مهتم بالماضي وبالتالي قام بالتخطيط لعملية الهروب والاستيلاء علي الاموال لتحقيق حلمه ولم يستسلم للواقع المرير داخل السجن, هذا هو الدرس المستفاد : ان ننشغل بالمستقبل أفضل الف مرة من الانشغال بالماضي , والانشغال بالمستقبل لايعني التفكير فيه فقط بل يعني التفكير والبحث والتخطيط والعمل الشاق من أجل التنفيذ ,فاحلامنا وتطلعاتنا يمكن تحقيقها عندما ننظر للامام وليس للخلف , هذا هو الدرس

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s