اسماء محفوظ وادب الحوار

من يريد أن يتعلم أدب الحوار فليتابع ما قالته أسماء محفوظ في حق المجلس العسكري وقائده فهي تعلمنا درسا هاما في كيفية عرض وجهة النظر بطريقة حضارية ومهذبة ، فهي اولا وصفت المجلس بانه ” مجلس كلاب” وأغلب الظن انها تقصد الاشادة به وأن تزكي اعضاؤه فهم كالكلاب في الوفاء ويقومون باعمال الحراسة – حراسة الوطن – علي الوجه الاكمل وأيضا كرما منها فقد قامت مشكورة بترقية المشير طنطاوي الي رتبة اعلي حيث أطلقت عليه ” الزفت طنطاوي” وعلي حد علمي فالزفت يستخدم في رصف الطرق وتمهيدها حتي نستطيع السير عليها وهو بالضبط مايقوم به المشير والذي يمهد لنا الطريق الي المستقبل.

علي أي حال فهذه الدفوع مهداة الي طاقم المحامين الذين كانوا معها في النيابة العسكرية فالدنيا قامت ولم تقعد لمجرد أن تم اعلانها بالحضور فذهبت في زفة كبيرة محاطة بكل انواع جمعيات حقوق الانسان والحيوان والمنظمات الاهلية والباذنجانية والتي تدافع عن حقوق الجهلة وسليطي اللسان ويتباكون علي اهدار الحريات في وطن لا بواكي له ، وصلي الله علي المبعوث رحمة للعالمين والذي وصف المؤمن بانه ليس بلعان ولا سباب ولا فاحش ولا بذي ويبدو والعلم عند ربي أن المذكورة تمتلك كل هذه الصفات وتجد من يشجعها وينظم لها الوقفات الاحتجاجية تعظيما واجلالا.

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s