من الامثال العامية -16

الشرط نور

لأنه يستضاء به عند حدوث أي خلاف في المستقبل

شرع الله عند غيرك

يضرب لمن يخالف رأيه الحق

الشرك زي اللبن أقل حاجة تغبره

ومعناه أن الشركة بين أثنين لا تحتمل الخلاف ،فالخلافات البسيطة قد تقضي عليها

الشريك المخالف لا عاش ولا بقي

ويضرب لذم الصاحب الذي يخالفك في الرأي

شعرة من هنا وشعرة  من هنا يعملوا دقن

يضرب للحث علي التدبير والتوفير في كل شيء

شعيرنا ولا قمح غيرنا

يضرب لتفضيل ما نملكه حتي ولو كان أقل جودة عن الأشياء التي يمتلكها الغير

شغل المعلم لأبنه

يضرب لجودة الصنعة كما لو كانت من المعلم الي أبنه

الشكوي لآهل البصيرة عيب

أي أنتم أدري بحالي فلا داعي للشكوي

الشكوي لغير الله مذلة

والمعني أن الإنسان يذل نفسه حين يشكوي لمخلوق ولا يشكوي للخالق

شمعة الكداب ما تنورش

والمقصود أن الكذب لا بد من اكتشافه فهو لا يصمد أمام الحقيقة

شنق و لاخنق قال كله في الرقبة

والمعني أن كلاهما شر فلا يهم هذا أو ذاك

شفتش الجمل قال ولا الجمال

يضرب لكتمان السر ، فكاتم السر عندما يسأل يقول لم أري شيئا

الشهر اللي ما لكش فيه ما تعدش أيامه

والمعني لا تهتم بالأيام التي لا ترزق فيها وهو قريب من ” إردب  ماهو لك ما تحضر كيله ، تتغبر دقنك وتتعب في شيله”

شوبش يا حنا حط النقوط يا ميخائيل

والمعني ان حنا هو من يذاع صيته بين الناس في حين أن من يقوم بالدفع هو ميخائيل ، ويضرب عندما يحصل شخص علي شهرة لا يستحقها بل يستحقها غيره

الشيء اللي ما يهمك وصي عليه جوز أمك

ويضرب لبيان عدم اهتمام زوج الآم بأولادها ، لأنهم ليسوا أولاده

شيل أيدك من المرق لتحترق

ويضرب لحث شخص عن تجنب الأذى والبعد عنه

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s