من الامثال العامية – 18

صلح خسران أخير من قضية كسبانة

أي أن الصلح بين الناس ولو كان خاسرا لهو أفضل من اللجوء للمحاكم  حتي ولو كانت رابحة

الصوت عالي والفراش خالي

ويضرب لكثرة الصياح والضجيج وقلة الطحن أو عدمه

الصيت ولا الغني

يضرب لتفضيل الشهرة بين الناس علي الغني

الضحك علي الشفاتير والقلب يصبغ مناديل

أي رغم كثرة الضحك علي الشفاه إلا أن القلب ملء بالهموم والأحزان

ضحك من سبب قلة أدب

ومعناه ظاهر فالضحك لا بد أن يكون مسببا

ضرب الحبيب في الحبيب زي أكل الزبيب

ومعناه أن الضرب بين الأحبة لا غبار عليه

ضرب وبكي وسبق واشتكي

ويضرب للمعتدي الذي يبدأ في الشكوي حتي لا يعطي فرصة للمعتدي عليه من شكواه

الضرب في الميت حرام

أي الإساءة للضعيف ليست من شيم الكرام

ضربتين في الراس توجع

يضرب لمن يصاب بمصيبتين متواليتين

ضربوا الأعور علي عينه قال خسرانه خسرانه

يضرب في العقاب الذي لا يفيد أو في الأمر نحاول إفساده وهو فاسد من قبل

الضرورة لها أحكام

أي أن الضرورات تبيح المحظورات وتدفع المرء إلي عمل ما لا يتوقعه ولا يحسنه

الضفر ما يطلعش من اللحم والدم ما يبقاش ميه

ويضرب في قوة العلاقة بين الأقارب فهم لن يتفرقوا إلا إذا الدم ماء وهذا مستحيل

ضل راجل ولا ضل حيط

ويضرب لحث النساء علي الزواج فظل الرجل والعيش معه أفضل من عدم الزواج والوحدة

ضلالي وعامل إمام ، والله حرام

يعني كيف يكون ضالا مضلا ثم يؤم الناس في الصلاة

الضيف المجنون ياكل ويقوم

والمعني أن الضيف لا بد أن يجلس مع أهل البيت ولا يصح أن ينصرف بعد الأكل مباشرة

طاطي لها تفوت

والمعني  أخفض رأسك للحوادث حتي تنتهي علي خير

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s