أردب ما هو لك .. من امثالنا الشعبية

أردب ما هو لك لا تحضر كيله ، تتعفر دقنك وما ينوبك غير شيله ”  هذا المثل شائع ويعرفه الكثير ومعناه ألا تتدخل فيما لا يخصك فاذا كنت لا تملك هذا المحصول ، فلماذا تحضر عملية وزنه وتعرض ملابسك للاتساخ ثم بعد ذلك يطلبون منك أن تحمل الاردب وتضعه هنا أو هناك ، فالواجب أن  تهتم بشئونك فقط وتترك اﻵخرين لحالهم وهو قريب من المثل ” من تدخل فيما لا يعنيه سمع ما لا يرضيه ” ، وهو يؤدي نفس معني عدم التدخل في خصوصيات اﻵخرين وهذا المعني نحتاجه بشده في مجتمعنا حيث أن أغلبنا يعاني من تدخلات اﻵخرين في الشئون  الخاصة  ، ولا يستحي أي منهم في أن يدس أنفه في كل كبيرة وصغيرة ، ما يخصه وما لا يخصه ، كما أننا دائما نتلصص علي اﻵخرين ولا نترك أحد في حاله ، وخير من المتل قول رسولنا الكريم : من حسن اسلام المرء تركه ما لا يعنيه   

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s