نظرية أخف الضررين

انا أنتمي الي حزب الاغلبية – والذي يضم أكثر من ثلاثين مليون ناخب – وهم الذين لم يختاروا شفيق ولا مرسي في الجولة الاولي ، حيث أن نسبة الربع تقريبا هي من اختارتهم وثلاثة ارباع الناخبين اما أختاروا غيرهم أو لم يذهبوا أصلا وهؤلاء هم من سيحدد رئيس مصر القادم ، فمن أنتخب شفيق سوف ينتخبه مجددا ومن أعطي صوته لمرسي فسوف يكرر ما فعله ، أما الاغلبية التي أتحدث عنها فهم من رفض الاثنين وللأسف فأنا واحد منها ، ودواعي الاسف تتلخص في عدم وجود معيار حقيقي للاختيار فمثلا : اذا كنت تريد التغيير وتتمني زوال النظام القديم بكل شخوصه وافكاره وسياساته فبالتأكيد سوف تبتعد عن شفيق وكذلك اذا كنت متخوفا من الاخوان ومرعوبا من سيطرتهم الكاملة علي كل مفاصل الحكم من شوري لبرلمان لحكومة لرئاسة فأنت بالتأكيد سوف ترفض مرسي ، اما اذا كنت مثلي ترفض النظام القديم وتتخوف من الاخوان الذين يمثلون النظام القادم فقل لي بالله عليك ماذا تفعل ؟معيار الاختيار هنا هو في الضرر الواقع علي البلاد والعباد من اختيار أي من المرشحين للرئاسة ،فالاول سوف يتسبب في اضرار معينة والثاني سوف تأتي معه اضرار من نوع آخر وعلينا أن نختار بين أخف الضررين ، فما هو أخف الضررين من وجهة نظرك ؟ ارجو أن تكتشف الاجابة قبل يوم السبت القادم وسوف أغشها منك وانا مرتاح الضمير

Leave a comment

Filed under Uncategorized

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s